الصفحة الرئيسة | حـول المدرسة | الأسـاتـذة | نتائج الطلاب | أنشطة الطلاب | لـوحـة الشـرف | ألبوم الصـور | أرشيف الأخبار | المقـالات | اتـصـل بنـا
من الرعيل الأول  

الرعيل الأول من خريجي مدارس العلوم الشرعية

منذ تأسيس مدارس العلوم الشرعية في المدينة المنورة عام 1340هـ وحتى عامنا هذا 1427هـ وهي تضخ بآلاف الخريجين إلى ميادين العمل, مزودين بزاد العلم والمعرفة, حيث أسهموا في بناء أجيال كثيرة من أبناء بلادنا الحبيبة, وتأهيلهم للمشاركة في الحياة العامة والخاصة, واشتهر منهم الوزراء والقضاة وكتاب العدل والسفراء والقادة والكتاب والمفكرون والإداريون والشعراء وأساتذة الجامعات والصحفيون, وجال الأعمال البارزون وغيرهم في مختلف الوظائف العامة والخاصة.

 ولو رحنا نستعرض أسماء هؤلاء الخريجين ومناصبهم وأعمالهم ومآثرهم لضاق بنا المقام وجمعنا أسفاراً ومجلدات, ولكن على سبيل المثال لا الحصر سوف نستعرض عدداً من الأسماء والشخصيات التي تعبر خير تعبير عن البقية الباقية من خريجي المدارس الأفاضل وهم الشيوخ والسادة التالية أسماؤهم, مع حفظ المقامات والألقاب, رحم الله المتوفين منهم وأدام الصحة والعافية على الأحياء وهم: 

1ـ عبد القدوس الأنصاري: الأديب والمؤرخ المعروف ومؤسس مجلة المنهل.

2ـ عبدالله بن الشيخ المحمود السوقي: شغل عدة وظائف أهلية وحكومية منها إمامة المسجد النبوي والتدريس فيه, وفي مدرسة العلوم الشرعية.

3ـ محمد المختار الكنتي: إمام وخطيب مسجد قباء, ومدير فرع مدرسة العلوم الشرعية المستحدث بقباء.

4ـ أبو بكر محمد السوقي: أحد مدرسي المسجد النبوي.

5ـ عبد الحميد عنبر: شغل عدة وظائف في التعليم والزراعة والمالية.

6ـ محمد الحافظ: المدرس بالمدرسة وبالمسجد النبوي والقاضي بالمحكمة الشرعية.

7ـ محمد عمر توفيق: شغل عدة وظائف آخرها وزيراً للمواصلات.

8ـ عبد المجيد حسن الجبرتي: درس في المدرسة فمديراً لمدرسة بريدة الحكومية في نجد, فقاضياً في المدينة, وإماماً للمسجد النبوي, وعضواً في هيئة التمييز.

9ـ حبيب محمد أحمد: تولى إدارة المدرسة بعد وفاة مؤسسها وعين عضواً بلجنة العين الزرقاء, فعضواً بالمجلس الإدارية للمدينة, ومديراً للمجلس الأعلى لأوقاف المدينة, ولازال مديراً عاماً وناظراً شرعياً للمدرسة.

10ـ محمد التهامي الوداعة: تولي قضاء رابغ ثم القنفذة.

11ـ أحمد بوشناق: شغل وظائف في التعليم كان آخرها مديراً لثانوية طيبة بالمدينة.

12ـ حسين حسن كاتب: أستاذ في المدرسة فعضو في البعثة الزراعية المنتدبة للخرج, ثم عين كاتباً لإدارة المدرسة وقائماً بعمل مطبعة المدرسة.

13ـ عبد الغفور قاسم: كان أستاذاً بالمدرسة, ثم انتقل للمدرسة الخالدية الحكومية بمكة, ثم عاد للمدينة مدرساً في مدرسة النجاح.

14ـ أحمد رضا حوحو: كان أستاذاً بالمدرسة – القسم الابتدائي – ثم نقل مترجماً بالإدارة العامة للبرق والبريد, ثم عاد لوطنه الأول (الجزائر).

15ـ أحمد عمار الجزائري: أستاذ التوحيد بثانوية المدينة (طيبة).

16ـ محمد الحركان: الوزير والداعية ورئيس رابطة العالم الإسلامي (السابق)

17ـ عبد العزيز الربيع: المربي الأستاذ مدير تعليم المدينة المنورة سابقاً.

18ـ محمد هاشم رشيد: الشاعر الكبير رئيس نادي المدينة المنورة الأدبي (سابقاً).

19ـ عبد الفتاح أبو مدين: الصحفي الأديب رئيس نادي جدة الأدبي.

20ـ حمزة محمد قاسم: الأديب المعروف.

21ـ إبراهيم عمر غلام: مدير الزراعة في المدينة سابقاً.

22ـ عدنان جلون: إدارة المنشآت الرياضية والمعسكرات بالرياض, وعضو في كثير من اللجان المتصلة داخل وخارج المملكة.

23ـ هاشم محمد شقرون.

24ـ محمد بن عبد الحي أبو خضيرة.

25ـ حمزة عبد الله الجهني.

26ـ محمد عبد الرحمن أبو عزه.

27ـ عبد القادر البكري.

28ـ محمد بن علي العبودي.

29ـ حسن عبد القادر ملا.

30ـ محمد بن أحمد التكينة.

31ـ قاري إسماعيل.

32ـ عبد المحسن بن حمدان الجيار.

33ـ حسن بن كامل الخجا.

34ـ علي بن كامل الخجا.

35ـ عبد الرحمن عثمان.

36ـ درويش مصطفى ديولي.

37ـ ماجد أسعد الحسيني.

38ـ محمد علي تشادي.

39ـ أمين عبد الله القرقوري.  

إلى غير ذلك الكثير الكثير من الأعلام والشخصيات المرموقة, وما زالت مدارس العلوم الشرعية بما وصلت إليه من إدارة ناجحة وتقنيات متقدمة, تطرح إلى ميادين العلم والعمل آلاف الخريجين الذين سيكونون بإذن الله لبنات صالحة في بناء المجتمع المدني بشكل خاص والسعودي والعربي بشكل عام.


التاريخ: 30 / شـوال / 1427
أقـســام الموقـع
 
بـــحـــث
 

المقـالات الأخـبــار

القائـمة البريـديـة
 

إضـافــة     حــــذف


الحقوق © متاحة لكل مسلم